فن ومشاهير

عرض دمى للأطفال على مسرح ثقافي العزيزية في حلب

حلب – سانا

قدم في مدينة حلب اليوم عرض مسرحي للأطفال واليافعين باستخدام دمى من صنع الأطفال وذلك على مسرح المركز الثقافي في العزيزية.

وبينت مريانا الحنش رئيس دائرة ثقافة الطفل في مديرية ثقافة حلب أن العرض حصيلة تدريبات استمرت 10 أيام ضمن احتفالية يوم وزارة الثقافة وبمناسبة مرور 30 عاماً على اتفاقية حقوق الطفل لافتة إلى أهمية إقامة هذه الورشات للأطفال واليافعين بهدف إعطائهم مساحة للتعبير عن آرائهم وأفكارهم وزرع حب الثقافة في نفوسهم.

وأكدت رنا مالكي عضو قيادة فرع حلب لطلائع البعث أهمية هذه الفعاليات التي تهدف لبناء طفل مبدع قادر على الاعتماد على نفسه وعلى التفكير لإيجاد حلول للمشكلات التي تواجهه إضافة إلى تعريفه بحقوقه مشيرة إلى استفادة الأطفال في العرض من مخلفات البيئة وبقايا الألبسة في صنع الدمى.

ولفت محمود العمر مشرف في منظمة طلائع البعث إلى سعادة الأطفال بالمشاركة وتصنيع الدمى وكتابة نص المسرحية أما محمود درويش مخرج العرض فأوضح أن الأطفال قاموا خلال العرض بمناقشة حقوق الطفل من وجهة نظرهم ومنها حق التعليم والحماية من العمالة والعيش في كنف الوالدين وغيرها.

وأوضحت فداء رحمو مدربة أشغال يدوية وإعادة تدوير أهمية هذه الأعمال التي تنمي مهارات الطفل وتزيد وعيه وإدراكه وثقافته بالاستفادة من أي شيء تالف في صنع الدمى.

وعبر عدد من الأطفال واليافعين عن سعادتهم بالمشاركة متحدثين عن المشاهد المسرحية التي قدموها حيث بينت الطفلة لمار حلواني أنها قدمت مشهداً مسرحيا عن النظافة وأهميتها في حياتنا لحماية صحتنا أما الطفلة آية قيطاز فشاركت مع أصدقائها بمشهدين مسرحيين عن عمالة الطفل حتى لا يحرم من حقه في التعليم والرعاية الصحية فيما قدمت الطفلة دعاء شيخ سليم مشهدا عن أهمية أن يتحلى الإنسان بصفة الأمانة والحفاظ عليها.

ومن أهالي الأطفال مها عقيل نوهت بأهمية هذه الفعاليات التي تقوي شخصية الطفل وتحثه على إيجاد حلول للقضايا والمشكلات التي قد تواجهه.

زينب شحود

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا