أخبار الرياضة

الريال ينفرد بصدارة الدوري الإسباني مؤقتا بفوز صعب على ألافيس

المصدر
أهل مصر

انفرد ريال مدريد بصدارة الدوري الإسباني لكرة القدم، بشكل مؤقت، بعد فوزه على مضيفه ألافيس 2 / 1 خلال المباراة التي جمعتهما اليوم السبت في المرحلة الخامسة عشر من المسابقة التي شهدت فوز ريال سوسيداد على ضيفه إيبار 4 /1 وريال بيتيس على مضيفه ريال مايوركا 2/ 1 وبلنسية على ضيفه فياريال 2 /1.

وعلى ملعب مينديزوروزا، تقدم الريال بهدف سجله سيرخيو راموس في الدقيقة 52 وتعادل ألافيس بهدف سجله لوكاس بيريز مارتينيز في الدقيقة 65 من ركلة جزاء، وأضاف داني كارفاخال الهدف الثاني للريال في الدقيقة 69.

ورفع الريال رصيده 31 نقطة لينفرد بصدارة الترتيب بشكل مؤقت، لحين خوض برشلونة مباراته في هذه الجولة أمام أتلتيكو مدريد والمقرر إقامتها غدا الأحد.

في المقابل توقف رصيد ألافيس عند 18 نقطة في المركز الرابع عشر.

وهذا هو الفوز التاسع للريال، الذي لديه مباراة مؤجلة، مقابل الخسارة في مباراة والتعادل في أربع، فيما تعد هذه الخسارة هي السابعة لفريق ألافيس في الدوري هذا الموسم مقابل الفوز في خمس مباريات والتعادل في ثلاث.

وكان الريال تأهل لدور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا يوم الثلاثاء الماضي بعد تعادله مع باريس سان جيرمان 2/2 في الجولة الخامسة من منافسات المجموعة الأولى.

وجاءت بداية المباراة متوسطة المستوى، وسرعان ما سيطر ريال مدريد على مجريات اللعب وبادر بشن هجمات متتالية بحثا عن تسجيل هدف التقدم، في الوقت نفسه تراجع لاعبو ألافيس لوسط ملعبهم واعتمدوا على شن الهجمات المرتدة.

وكاد الريال أن يفتتح التسجيل في الدقيقة العاشرة عندما مرر إيسكو كرة عرضية إلى داخل منطقة جزاء ألافيس قابلها جاريث بيل بضربة رأس قوية لكن كرته اصطدمت بالقائم الأيسر.

واستمرت محاولات الريال، حيث كادت هذه المحاولات أن تسفر عن تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 18 عندما مرر كارفاخال الكرة لإيسكو على حدود منطقة الجزاء ليسددها الأخير لكنها جاءت بعيدة عن المرمى.

وجاءت أخطر فرص ألافيس في الدقيقة 24 عندما مرر أليكس فيدال كرة عرضية من الجانب الأيمن استلمها لوكاس بيريز داخل منطقة جزاء الريال وسدد الكرة لكن الحارس ألفونس أريولا تألق وتصدى لها.

وفي الدقيقة 30 كاد الريال أن يفتتح التسجيل عندما لعبت الكرة إلى كريم بنزيمة داخل منطقة الجزاء ليمررها إلى الخلف حيث قابلها إيسكو بتسديدة أرضية قوية تصدى لها الحارس فيرناندو باتشيكو على مرتين.

واستمرت محاولات الريال الهجومية والتي كادت أن تثمر عن تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 37 عندما لعب إيسكو تمريرة بينية لبيل أبعدها مدافعي ألافيس لتصل إلى كاسيميرو خارج منطقة الجزاء ليقابلها بتسديدة مباشرة لكن الحارس باتشيكو تألق وأبعد الكرة بقبضته.

وانحصر اللعب بعد هذه الهجمة حتى أطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول فارضا التعادل السلبي بين الفريقين.

واستمرت محاولات الريال الهجومية مع بداية الشوط الثاني بحثا عن تسجيل هدف التقدم وسط تراجع من لاعبي ألافيس واعتماد على الهجمات المرتدة.

وفي الدقيقة 52 سجل الريال هدف التقدم عندما لعب توني كروس ركلة حرة مباشرة إلى داخل منطقة الجزاء ليقابلها سيرخيو راموس بضربة رأس متقنة إلى داخل المرمى.

تخلى ألافيس عن حذره الدفاعي وبدأ بفرض أسلوب لعبه على الريال وتوالت محاولاته الهجومية بحثا عن إيجاد ثغرة في دفاع الريال، الذي تراجع لاعبوه لوسط ملعبهم من أجل امتصاص حماس لاعبي الفريق المنافس والحفاظ على نظافة الشباك مع الاعتماد على شن الهجمات المرتدة.

وأسفرت محاولات ألافيس عن احتساب ركلة جزاء للفريق في الدقيقة 63 عندما لعب الكرة داخل منطقة الريال استلمها خوسي لويس سامارتين لكن يد راموس، مدافع الريال، اصطدمت بوجه مهاجم ألافيس ليحتسب الحكم ركلة الجزاء.

وسدد لوكاس بيريز مارتينيز ركلة الجزاء على يسار الحارس أريولا مسجلا هدف التعادل في الدقيقة 65.

لم تدم فرحة ألافيس بالتعادل كثيرا، حيث تمكن الريال من تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 69 عندما مرر لوكا مودريتش كرة عرضية داخل منطقة جزاء ألافيس قابلها إيسكو بضربة رأس لكن باتشيكو تصدى لها لتصطدم بالقائم الأيمن حيث ارتدت لتجد داني كارفاخال الذي وضعها إلى داخل المرمى.

كثف فريق ألافيس من هجماته بعدما تلقى الهدف الثاني بحثا عن تسجيل هدف التعادل، في الوقت نفسه نظم الريال صفوفه وأغلق كافة الطرق المؤدية لمرماه واعتمد في الوقت نفسه على الهجمات المرتدة.

وفشل الفريقان في تشكيل أي خطورة على المرميين لينحصر اللعب في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 89 والتي كادت أن تشهد هدف التعادل لألافيس عندما لعبت ركلة ركنية داخل منطقة جزاء الريال لتصل إلى خوسي لوي سامارتين الذي سدد كرة قوية من على حدود منطقة الست ياردات لكن كرته اصطدمت بمارسيلو وخرجت لركلة ركنية، لتلعب الركلة الركنية لتصل إلى فيكتور لاكوارديا الذي قابلها بضربة رأس لكن أريولا أوقفها من على خط المرمى.

وفي الدقيقة السابعة من الوقت بدل الضائع أهدر فيديريكو فالفيردي فرصة تسجيل هدف ثالث للريال عندما أخطأ باتشيكو، حارس ألافيس في لعب ركلة مرمى لتصل إلى فالفيردي على حدود منطقة الجزاء ليدخل بها منطقة الجزاء حيث سددها بجوار المرمى.

ومر الوقت المتبقي بدون جديد ليطلق الحكم صافرة نهاية المباراة بفوز الريال على ألافيس 2 / 1.

وعلى ملعب ميستايا فاز بلنسية على ضيفه فياريال بهدفين مقابل هدف واحد.

وسجل رودريجو مورينو وفران توريس هدفي بلنسية في الدقيقتين 49 و70 وتكفل أندري زامبو أنجويسا بهدف فياريال في الدقيقة 54 بعد أن اهدر زميله جيراردو مورينو ضربة جزاء للفريق الضيف في الدقيقة 15.

الفوز رفع رصيد بلنسية إلى 23 نقطة في المركز السابع وتوقف رصيد فياريال عند 18 نقطة في المركز الثالث عشر.

وعلى ملعب انويتا، تقدم روبين لو نورماند بهدف لسوسيداد في الدقيقة 25 ولكن بعد عشر دقائق فقط أدرك بابا كولي ديوب التعادل لإيبار.

وانتفض سوسيداد في الشوط الثاني ورد بثلاثة أهداف حملت توقيع ميكيل اويارزابال في الدقيقة 47 وويليان خوسي دي سيلفا في الدقيقة 57 ومارتن اوديجارد في الدقيقة 80.

الفوز رفع رصيد سوسيداد إلى 26 نقطة في المركز الرابع وتوقف رصيد إيبار عند 15 نقطة في المركز السادس عشر.

وعلى ملعب إيبيروستار، تقدم سانشيز خواكين بهدف لبيتيس من ضربة جزاء في الدقيقة السابعة ثم أضاف نبيل فقير الهدف الثاني في الدقيقة 33 ثم رد لاجو جونيور بهدف لمايوركا من ضربة جزاء في الدقيقة 55.

الفوز رفع رصيد بيتيس إلى 19 نقطة في المركز الثاني عشر وتوقف رصيد مايوركا عند 14 نقطة في المركز السابع عشر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا