الارشيف / أخبار الرياضة

اليوم.. الزمالك يترقب قرار الاتحاد الإفريقي بشأن مباراة «الأزمة»

ميتشو يحدد برنامج الفترة المقبلة بناء على القرار

 

يترقب مسئولو الزمالك والصربي ميتشو المدير الفني للفريق الأول، قرار الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف"، اليوم الثلاثاء، بشأن موقف الفريق من مباراة الأزمة أمام جينيراسيون فوت السنغالي، في إياب دور ال32 بدوري أبطال إفريقيا.

 

ومن المقرر أن يصدر الكاف اليوم قراره النهائي بشأن صعود الزمالك لدور المجموعات من البطولة الإفريقية من عدمه، بعدما طالب الأبيض بذلك لعدم حضور الفريق السنغالي لملعب برج العرب يوم الأحد قبل الماضي، في الموعد المحدد بعدما تمسك الفريق السنغالي بإنه لم يتم إخطاره في الموعد القانوني بتأجيل اللقاء.

ويستعد الزمالك لمواجهة الأهلى، يوم 19 من شهر أكتوبر الجارى، فى الجولة الرابعة من منافسات بطولة الدورى الممتاز ويرغب الصربى ميتشو فى معرفة موقف الفريق من البطولة الأفريقية لوضع برنامجه كاملا للفترة القادمة.

 

وقبل إصدار قراره النهائي اليوم، رفع الاتحاد الإفريقي حالة الطوارئ القصوى خلال الساعات الماضية من أجل حسم موقف مباراة الأزمة بين الزمالك وبطل السنغال قبل قرعة دور المجموعات الخاصة ببطولة دورى أبطال إفريقيا والتي من المقرر إقامتها غدا .

 

وقرر كاف البحث عن كافة ملابسات الأزمة ومعرفة كواليس الخطاب الذي وقعه الغاني أنتوني بافوي السكرتير المساعد للكاف ويفيد بنقل لقاء الزمالك وضيفه جينيراسيون في إياب دور الـ32 ببطولة دوري أبطال إفريقيا من ملعب بتروسبورت بالقاهرة إلى ملعب برج العرب بالإسكندرية.

 

وكذلك الحال بالنسبة لرد اتحاد الكرة المصري على خطاب كاف الذى تم إرساله السبت الماضي والذى طالب فيه بضرورة إيضاح لماذا تم خوض مباريات فى الدورى الممتاز يوم السبت ورفض استقبال مباراة الزمالك فى إفريقيا.

 

يذكر أن هناك 3 سيناريوهات أمام الاتحاد الأفريقى من المقرر أن يخرج بأحدها، أولها: اعتبار الفريق السنغالي منسحبا واعتماد فوز الزمالك، وهي من القرارات التى درسها مسئولو الكاف بفوز الأبيض بنتيجة 3 / 0 نتيجة لانسحاب فريق جينيراسيون السنغالى.

 

السيناريو الثاني هو إعادة المباراة بنفس ظروفها ونفس توقيتها على ملعب بتروسبورت، وثالثا أن يبلغ الاتحاد الإفريقي الناديين بإقامة المباراة على ملعب برج العرب في المدة المحددة التي تنص عليها لائحة الكاف.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا