علوم وتكنولوجيا

دراسة: لا فرق بين الإناث والذكور في التعامل مع المسائل الرياضية

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
دراسة: لا فرق بين الإناث والذكور في التعامل مع المسائل الرياضية, اليوم السبت 9 نوفمبر 2019 11:10 مساءً

اشترك لتصلك أهم الأخبار

يقول الكثيرون بوجود تباين بين الذكور والإناث في التعامل مع المسائل الرياضية، بل إن البعض يفسر بهذا القول غياب المرأة عن المناصب العلمية والهندسية العليا، وحصرها في أدوار معينة مثل الأعمال المنزلية أو التعامل مع الألوان والمشغولات اليدوية والتمريض وغيرها.

لهذا، أجرى باحثون في جامعة «كارنيجي» الأمريكية فحوصات باستخدام الرنين المغناطيسي على مجموعة من الأطفال من الجنسين تتراوح أعمارهم بين 3 و8 سنوات، وكذلك مجموعة من البالغين، لقياس الأداء الوظيفي لأدمغتهم، ومعرفة الفرق في التعامل مع الرياضيات.

وذكرت صحيفة «ديلي ميل» في تقرير لها أن الدراسة تضمنت عرض مقاطع فيديو على المشاركين، تحتوي على دروس لتعلم العد وبعض العمليات الرياضية، واستخدم الباحثون التصوير المغناطيسي لمراقبة نشاط الدماغ أثناء تلقيها المعلومات الرياضية.

ولاحظ الباحثون عدم وجود فرق في الأداء الوظيفي بين الذكور والإناث، بل كان الفيصل هو اختلاف المرحلة العمرية؛ فكلما نضج الشخص كلما كان يتمتع بأداء أفضل، مع الوضع في الاعتبار الفروق الفردية بين الأفراد، وليس النوع كما هو شائع.

وأشاد القائمون على الدراسة بأداء النساء في التجربة، مؤكدين أن النوع (الذكر والأنثى) لم يكن عائقًا أمام التعامل مع الرياضيات، مؤكدين رغبتهم في عدم ترك الموروثات الشعبية تتحكم في توقعاتنا لما يمكن أن يحققه الأطفال في الرياضيات.

في السياق، أجريت دراسة أخرى نشرت عبر مجلة «npj Science of Learning»، راقب من خلالها الباحثون أدمغة 104 فتاة تتراوح أعمارهم بين 3 و10 سنوات، ونتج عنها النتيجة نفسها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا