أخبار عالمية

«البديل الألماني» ينتخب زعيما جديدا لإنهاء الصراع على السلطة

انتخب حزب "البديل من أجل ألمانيا" اليميني الشعبوي، يوم السبت، زعيمًا جديدًا للحزب، فيما يهدف للحصول على دور في الحكومة ويحاول إنهاء الصراعات على السلطة التي اجتاحت الحزب منذ تأسيسه قبل ست سنوات.

وانتخب المؤتمر العام للحزب، الذي أقيم في مدينة براونشفايج، تينو شروبالا، 44 عامًا، الذي كان يعمل في طلاء المنازل ثم دخل عالم السياسة وينحدر من ولاية سكسونيا شرقي البلاد رئيسا مشاركا للحزب خلفا لألكسندر جاولاند، 78 عامًا.

وينظر إلى شروبالا، وهو عضو في البرلمان الوطني، باعتباره مرشحا توافيقيا لهذا المنصب، ويتمتع بدعم الجناح اليميني المتطرف والأعضاء الأكثر اعتدالا في الحزب .

وترشح الرئيس السابق، يورج مويتن، للمنصب مجددا. ولم تعد علاقته بالجناح اليميني القومي في الحزب بقيادة بيورن هوكه جيدة كما كانت الحال في الماضي.

وكان الرئيس الشريك السابق، ألكسندر جاولاند، أعلن عزمه عدم الترشح مجددا للمنصب.

وتواجدت الشرطة الألمانية حول فعاليات المؤتمر العام للحزب تحسبا لحملات احتجاجية. وانتشرت أمس الجمعة العديد من اللافتات والملصقات المناهضة للحزب في المدينة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا